جرائم الشرف تحصد العائدات من "الجهاد المقدس" في سوريا


وكالة حق   7/16/2013 عدد القراء 23056

أنتشرت في الاونة الاخيرة ظاهرة قتل النساء في مدينة الصدر ذات الاغلبية الشيعية شرق بغداد.
 

وأكدر مصدر في مركز شرطة الحبيبية رفض الكشف عن اسمه، ان معظم هذه الحوادث تسجل كجرائم شرف لنساء عادوا من سوريا وهن حوامل بسبب زواج المتعة من المقاتلين الشيعة العراقيين والاجانب الذين يقاتلون بجانب نظام بشار البعثي ضد الشعب السوري.
 
واضاف المصدر الى ان معظم النساء يغرر بهن للذهاب الى منطقة السيدة زينب من اجل ما يعرف"بالجهاد المقدس" للمشاركة الخدمية في الدفاع عن مرقد السيدة زينب، ولكن يفاجئن بان وجودهم هو لعقد زواج متعة مع المقاتلين العراقيين والاجانب المتواجدين هناك.
 
وتقوم ميليشيات شيعية بالترويج لما تسميه بـ "الجهاد المقدس" في سوريا، بدعم وحماية حكومة المالكي واجهزته الامنية، ما سبب بحدوث مشاكل امنية واجتماعية كبيرة داخل المناطق الشيعية في العراق.